66 منشأة صناعية تدخل حيز الإنتاج بأبوظبي

66 منشأة صناعية تدخل حيز الإنتاج بأبوظبي

18 فبراير 2020
مكتب تنمية الصناعة , دائرة التنمية الإقتصادية , أبوظبي

ارتفعت أعداد المنشآت الصناعية التى دخلت حيز الإنتاج في إمارة أبوظبي إلى 66 منشأة صناعية خلال العام 2019 بنمو نسبته 57%. وبلغت القيمة الاستثمارية للمنشات الجديدة 6.29 مليار درهم، مقارنة ب 42 منشأة خلال العام 2018، وذلك حسب التقرير السنوي لحركة النشاط الصناعي في إمارة أبوظبي للعام 2019 الصادر عن مكتب تنمية الصناعة، التابع لدائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي. وحسب التقرير الذي يتضمن أبرز إحصائيات الرخص الصناعية الصادرة ومؤشرات أداء القطاع الصناعى في الإمارة للعام الماضي، وصل إجمالي الرخص الصناعية المسجلة في أبوظبي حتى نهاية عام 2019، إلى 1552 رخصة شملت 811 رخصة بحالة «إنتاج و535 رخصة بحالة «قيد الإنشا و206 رخص «رواد الصناعة».

وأكد راشد عبد الكريم البلوشي، وكيل دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبى، أهمية دور مكتب تنمية الصناعة في توفير بيئة أعمال محفزة وحاضنة ومناخ استثماري إيجابي وملائم للقطاع الصناعي في الإمارة، وذلك من خلال الاستمرار في إيجاد الحلول المناسبة لتحديات القطاع الصناعي، عبر تنفيذ مبادرات استراتيجية تدعم المستثمرين الصناعيين.

الأثر الإيجابي وأشار إلى الأثر الإيجابي الذي أظهرته مبادرة تحفيز القطاع الصناعي عبر تعرفة الكهرباء التي تم إطلاقها العام الماضي، مبادرات برنامج أيوظبي للمسرعات التنموية «غدا 21» بالإضافة إلى مبادرة جديدة إطلاقها في شهر فبراير القادم، وتركز على تدعيم القطاع الخاص وزيادة مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي لإمارة أبوظبي، عبر تعزيز الشراكة مع القطاع العا وأضاف أن الجهود المتميزة التي بذلها مكتب تنمية الصناعة خلال العام الماضي، ساهمت وبوضوح في زيادة نسبة نمو الرخص الصناعية الجديدة في أبوظبى خلال الأعوام الثلاثة الماضية، والذي وصل إلى 530% نهاية العام 2019 بحوالي 139 رخصة، مقارنة بعدد الرخص الجديدة الصادرة مع نهاية عام 2016 والبالغة 22 رخصة. وأكد البلوشي حرص الدائرة، على تسهيل إجراءات التراخيص للمنشآت الصناعية، بما ينعكس إيجابا على الجهود الرامية إلى جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية والمحلية في القطاع الصناعي، وبالتالي مضاعفة عدد الرخص الصناعية الجديدة في كل من أبوظبي والعين والظفرة، حيث شهد عام 2019 إقبالا كبيرا على استخراج الرخص الصناعية الجديدة فى الإمارة.

وقال البلوشي إن تقرير عام 2019 لحركة النشاط الصناعي، سجل ارتفاعا ملحوظا بنسبة إصدار رخص «رواد الصناعة» وصل إلى 11.20% مقارنة بالعام 2018، مما يعكس اهتمام المستثمرين الصناعيين في الحصول على فرص استثمارية بالقطاع الصناعي في إمارة أبوظبي، في الوقت الذي ارتفعت فيه أعداد المنشآت الصناعية حيز الإنتاج بنسبة التي دخلت 57.14% في 2019، مقارنة بإحصائيات العام 2018. أهداف استراتيجية وأضاف «تأتي هذه الأرقام لتؤكد أهمية المساعي والجهود الحثيثة التي تبذلها اقتصادية أبوظبي في سبيل تحقيق أهدافها الاستراتيجية، الرامية إلى تعزيز توجهات حكومة إمارة أبوظبي حول التنمية الاقتصادية المستدامة والتنويع الاقتصادي ودعم القطاعات المحورية والاستراتيجية غير النفطية، بما يتماش مع توجيهات القيادة الحكيمة ورؤيتها في تطوير وتعزيز تنافسية الإمارة»، مؤكدا حرص الدائرة على مواصلة جهودها لتكون داعما رئيسا لمسيرة التنمية الاقتصادية المستدامة في عدد من القطاعات الاقتصادية غير النفطية. ويشير تقرير مكتب تنمية الصناعة إلى أن معدل الزيادة في عدد الرخص الصناعية التي تم تجديدها للحالة «إنتاج» خلال العام 2019 بلغ 5.7 والبالغة 732 رخصة، مقارنة بحوالي 696 رخصة في العام 2018، فيما بلغ المعدل التراكمي لنمو تجديد الرخص الصناعية بحالة «قيد الانشاء، 009.53 منذ بداية القياس فى 2016. محققا خلال 2019 فتط نسبة ارتفاع تصل إلى 3.32% مقارنة بالعام 2018. دعم القطاع الصناعي من جهته، أكد محمد منيف المنصوري، المدير التنفيذي لمكتب تنمية الصناعة التابع لدائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي، حرص المكتب على مواصلة جهوده في دعم القطاع الصناعي، باعتباره قطاعا استراتيجيا ومحركا رئيسا لمنظومة الاقتصاد المحلي في إمارة أبوظبي، مشيرا إلى النتائج الإيجابية التي معالم التقرير للعام 2019، سمت والتي تشكل دلالة واضحة على مساعي المكتب في سبيل تحقيق رؤية حكومة أبوظبي في دعم القطاعات الانتاجية وغير النفطية. وتطرق إلى النمو الملحوظ الذي سجلته مؤشرات أداء القطاع الصناعي المختلفة خلال عام 2019، مشيرا إلى ارتكاز الرخص الصناعية بحالتيها «قيد الإنشاء» و«إنتاج» فى مدينة أبوظبى بنسبة تفوق 74.6% من إجمالي الرخص الصناعية الصادرة فى الإمارة، تليها مدينة العين بنسبة22.2 ومنطقة الظنرة بنسبة 3.2. وأضاف «استطاع مكتب تنمية الصناعة أن يحقق مستهدفاته في تشجيع المستثمرين المحليين والأجانب للبدء في تأسيس وتوسيع مشروعاتهم الصناعية داخل الإمارة، وذلك من خلال تبني البرامج والمبادرات النوعية التي تطلقها وتنفذها الدائرة لدعم المنشآت الصناعية المختلفة وزيادة المنتجات المحلية غير النفطية.

وفي هذا السياق، جاء في التقرير السنوي لحركة النشاط الصناعي في إمارة أبوظبي للعام 2019 الصادر عن مكتب تنمية الصناعة، أن المكتب سجل حتى نهاية العام الماضي ما مجموعه 811 رخصة صناعية في حالة إنتاج، توزعت على مختلف الأنشطة الصناعية، حيث احتلت الصناعات الإنشائية والزجاجية الحيز الأكبر منها بمجموع 170 خصة، مقابل 160 رخصة للصناعات المعدنية و90 رخصة لصناعات المطاط والبلاستيك والألياف الزجاجية».

أما بالنسبة لرخص «قيد الإنشاء»، فقد أشار التقرير إلى أنه تم إصدار 120 رخصة لأنشطة الصناعات الإنشائية والزجاجية، 95 خصة للصناعات المعدنية، و57 رخصة لصناعات المطاط والبلاستيك والألياف الزجاجية، في حين أن رخص «رواد الصناعة» تراوحت بين 33 رخصة لأنشطة الصناعات الكيميائية، والصناعات الغذائية على التوالي بالإضافة إلى32 رخصةللصناعا الإنشائية والزجاجية، موضحا أن الرخص الصناعية في إمارة أبوظبي تتركز على الصناعات الإنشائية والزجاجية بنسبة 20.7%، والصناعات المعدنية 17.7% وتليها صناعات المطاط والبلاستيك والألياف الزجاجية 10.6%. تحول الرخص وبالحديث عن مؤشر تحول الرخص الصناعية من حالة «قيد الإنشاء» إلى «الإنتاج»، فيوضح المؤشر تحول 66 رخصة صناعية خلال عام 2019، من حالة «قيد الإنشاء» إلى «الإنتاج»، مسجلا نسبة نمو 57.14% بالمقارنة مع 42 رخصة تم تحويلها إلى حالة الإنتاج في 2018. أما بالنسبة للقيمة الاستثمارية لهذه الرخص، الخاصة بالمنشات الصناعية التي دخلت حيز الإنتاج، فبلغت 6.29 مليار درهم إماراتي، شكلت الصناعات المعدنية حوالي 2.899 مليار درهم إماراتي من إجمالي قيمتها، واستحوذت صناعات الأخشاب والأوراق على أكثر من 1.4 مليار درهم إماراتي أما فيما يخص الرخص الصناعية المجددة بحالة «إنتاح فيثبت المؤشر تحقيق نسبة نمو وصلت إلى 2.66% بالمقارنة بإحصائيات عا 2018، حيث وصل عدد الرخص المجددة خلال 2019 إلى 732 خصة، في حين اقتصر عدد رخص الإنتاج المجددة في 2018 على 713 خصة. من جهة أخرى، يؤكد مؤشر عدد الرخص الصناعية المجددة بحالة «قيد الإنشاء»، إصدار 249 رخصة مجددة بحالة «قيد الانشاء» في 2019 مقارنة ب 241 خصة في العام 2018، محققا نسبة نمو وصلت إلى 3.32%. 139 رخصة بقيمة 8.43 مليار درهم لـ «رواد الصناعة» بلغ إجمالى عدد رخص «رواد الصناعة» الجديدة، الصادرة عن دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي في العام 2019 حوالي 139 رخصة بقيمة استثمارية حوالى 8.43 مليار درهم إماراتي، استحوذت الصناعات الكيماوية على ما يفوق الـ 7.2 مليار درهم إماراتي منها، في حين بلغت القيمة الاستثمارية للصناعات المعدنية لرخص «رواد الصناعة» حديثة الإصدار حوالي 249.2 مليون درهم إماراتي. وأفاد التقرير بارتفاع معدل نمو الرخص الصناعية الفعالة في الإمارة منذ بداية القياس في 2016، إلى 11.97%، فى حين سجلت الرخص بحالة «إنتاج» نسبة 52.26% من إجمالي الرخص الصناعية الصادرة فى الإمارة حتى نهاية 2019، جاءت مقسمة على الشكل التالي، 630 رخصة في مدينة أبوظبي، يقابلها 159 رخصة في العين، و22 رخصة في منطقة الظفرة. أما بالنسبة للرخص بحالة «قيد الإنشاء» فاستحوذت على34.47 من إجمالي الرخص الصناعية الصادرة حتى نهاية 2019، موزعة على 374 رخصة في مدينة أبوظبي، 140 رخصة في مدينة العين، و21 رخصة في منطقة الظفرة.

اخبار ذات صلة

  • image

    05 أكتوبر 2020

    8 مقترحات تعزز استثمارات الصناعات الطبية
    اقرأ المزيد
  • photo

    20 أبريل 2020

    7 بنوك تبرم عقود الرهن الصناعي مع 32 مصنعا في أبوظبي
    اقرأ المزيد